شارك 30 فارسا في ماراتون الخيالة تحت عنوان "القدرة والتحمل" من مختلف المناطق البقاعية، في سباق للخيول وذلك على طول الخط الممتد ما بين بر الياس وبحيرة القرعون وقدرت المسافة التي اجتازها الفرسان حوالي 50 كيلومترا.

نظم السباق بعض الهواة من نادي مملكة الفرسان وهو الاول من نوعه في منطقة البقاع، وتخطى فكرة الاستعراضات التقليدية والسباقات التي كانت تقتصر فيها النشاطات الرياضية للفرسان داخل الملاعب المغلقة، بل ذهب الى حدود اكتشاف الطبيعة الخلابة التي يمتاز بها سهل البقاع.

واشار مدير النادي الفارس الشيخ يحيى عراجي "الى ان السباق وان كان الاول من نوعه في لبنان، انما لن يكون الاخير وان اقتصرت المشاركة في هذا السباق على خيالة من مجدل عنجر وبرالياس وقب الياس وسعدنايل والخيارة"، متطلعا الى مشاركة اوسع من فرسان من دول الخليج والدول العربية".

اضاف:"تدخل هذه السباقات في اطار انطلاق الموسم السياحي في لبنان، والذي متوقع ان يجذب هذا النوع من الانشطة الرياضية بعض السواح العرب وعائلاتهم ".

وامل عراجي "ان يشكل هذا السباق باكورة الانشطة السياحية في هذا البقاع الذي لطالما يختزن مختلف انواع السياحات من زراعية وبيئية وفروسية ويمتلك ارضية قادرة على استقطاب كل هواة سياحة ورياضة الفروسية وعاشقي الخيل". 


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2022