منذ 5 سنوات | العالم / د ب أ


استأنفت كوريا الشمالية بث الرسائل اللاسلكية المشفرة للمرة الأولى منذ 16 عاماً، في خطوة أدانتها كوريا الجنوبية اليوم الأربعاء، بحسب وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء.

وأضافت يونهاب أن وزارة شؤون الوحدة في سول أعربت عن "أسفها العميق" لذلك.

وقال المتحدث باسم الوزارة جيون جون هي للصحفيين "نحث كوريا الشمالية على الكف عن تلك الممارسات التي عفا عليها الزمن"، داعياً بيونج يانج إلى "البحث عن سبل لدعم العلاقات بين الكوريتين" بدلاً من ذلك.

وأضافت يونهاب أن البث، استمر 12 دقيقة من الساعة 45:00 صباح الجمعة الماضية.

وأشار صوت نسائي "بدءاً من الآن، سوف أكلف عميل الاستكشاف رقم 27 بالقيام بمهمة"، طبقاً للتقرير.

وذكر التقرير أن كوريا الشمالية أوقفت هذا البث في عام 2000 بعد أول قمة تعقد بين الكوريتين.

وتدرس الاستخبارات الكورية الجنوبية قرار بيونغ يانغ باستخدام التقنية التي عفا عليها الزمن بدلاً من التكنولوجيا الرقمية، لكنها تدرس أيضاً مخاطر الخلايا النائمة.

وأشارت إلى أنه تم استئناف البث في نفس الأسبوع التي أبرمت فيه سول وواشنطن اتفاقاً لنشر بطارية أمريكية مضادة للصواريخ في كوريا الجنوبية، ضد الصواريخ الباليستية الكورية الشمالية المحتملة.


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2022