منذ 6 سنوات | اقتصاد / وكالات

قررت الحكومة الكويتية، اليوم الاثنين، رفع أسعار البنزين لأول مرة منذ تسعينيات القرن الماضي، ابتداءً من سبتمبر المقبل، بنسب متفاوتة حسب درجة الأوكتين، تتراوح بين 41% و83.3%.

ووفق القرار، فإن رفع البنزين سيوفر على الدولة نحو نصف مليار دينار (1.66 مليار دولار) في ميزانية 2016/2017، علما أن الدولة تنفق على دعم وقود تشغيل محطات الكهرباء والماء والبنزين حوالى ملياري دينار سنويا.

وبخصوص التكلفة بعد زيادة أسعار البنزين على الفاتورة الشهرية للمواطنين، فإن دراسة حكومية قدرت متوسط استهلاك الفرد الآن عند 30 ديناراً، وسيرتفع إلى 50 ديناراً بعد الزيادة.

وبحسب بيانات الدراسة التي قدمتها الجهات النفطية المعنية باستهلاك الفرد في الكويت، فإن استهلاك المواطن يبلغ 500 لتر شهريا.


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2022