منذ 4 أسابيع | غريبة / 24.ae

كشف بعض الموظفين العاملين في الفنادق الفاخرة عن أغرب الأشياء التي طلبها منهم بعض النزلاء الأثرياء خلال فترة إقامتهم في هذه الفنادق.

وفي حديث لموقع Conde Nast Traveler تحدث موظفون ونادلون سابقون وحاليون عن التجارب الغريبة التي مروا بها خلال تعاملهم مع نزلاء من الطبقة المخملية.

وأوضح أحدهم ويدعى محمد فاضل من فندق منصور الملكي في المغرب أنه يجب أن يكون مستعداً لأي شيء يمكن أن يطلب منه. وقال "قبل وصول الضيف، أعد نفسي لجميع أنواع الطلبات التي قد أتلقاها، ويمكن أن يكون ذلك حزم الحقائب، أو ترتيب عشاء رومانسي، أو حتى طلب زواج".

وعلى الرغم من ذلك يوضح فاضل للنزلاء الخطوط القانونية التي لا يجب عليهم تجاوزها، ويقول إنك إذا كنت تشعر أنك قد تجاوزت حدود المعقول بطلباتك فيجب أن تتوقع أن لا يتم تلبيتها.

وطلب نزيل آخر من موظفي منتجع حصري في جزر المالديف إزالة سمكة مرقطة من الماء، وتم رفض هذا الطلب لأنه يتداخل مع السلوك الطبيعي للحيوان.

وهناك بعض الأشياء الأخرى التي من غير المرجح أن يفعلها الموظفون أيضاً، بما في ذلك التسكع مع الضيوف في بيئة اجتماعية. ويتعلق بعض الضيوف بأحد الموظفين الذين يساعدونهم خلال عطلاتهم وغالباً ما يدعونهم للانضمام إليهم في الرحلات، وقليلون يقبلون مثل هذه الدعوة.

وموظفو الفنادق ليسوا الوحيدين الذين يتلقون طلبات غريبة من الأثرياء، حيث كشف بعض مستشاري شركات السفر الفاخرة أيضاً عن الأشياء الغريبة التي تم طلبها من قبل عملائهم. وكان أحد العملاء قلقاً بشأن خوف ابنته من ترك حيوان الهامستر الأليف وراءها، ولحل المشكلة، تم طلب اصطحاب الحيوان بالإضافة إلى تخصيص شخص للعناية به.

وأوضح جيم سترونج، رئيس شركة Strong Travel "لقد اتخذت ترتيبات مع شركة طيران لتأمين مقعدين: أحدهما للهامستر، وواحد للشخص الذي سيعتني به، وطارا من نيويورك إلى لوس أنجلوس، وتم تسليم الهامستر مباشرة للطفلة".

وروت وكيلة السفر لين جارفي كيف كان أحد العملاء يريد غرفة في عرض البحر في أورلاندو، على الرغم من أنها على بعد 40 ميلاً من الساحل. وعندما تم إخبار العميل أن ذلك ليس ممكناً، أصر على طلبه، وتمت تسوية الموضوع في النهاية، بحسب صحيفة ذا صن البريطانية.







أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2022