منذ 6 سنوات | مجتمع / وكالات

حُكم على تلميذة ألمانية في مدينة دوسلدورف الألمانيّة بالعمل لساعات عديدة في الخدمة العامة بعد إهانتها لمدرسها على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك).

وقالت متحدثة باسم المحكمة الابتدائية في دوسلدورف إن التلميذة (14 عامًا) سيتعين عليها العمل لمدة 20 ساعة في الخدمة العامة.

وأضافت المتحدثة أن التلميذة اعترفت بجريمتها وأعربت عن أسفها.

وكان المدرس (64 عامًا) قد تقدم بطلب للمحكمة لتوقيع عقوبة على التلميذة التي صورته سرًا داخل الفصل ونشرت الصورة على فيسبوك مصحوبة بتعليق "مدرس متخلف عن الدوام".

وجرت محاكمة التلميذة في جلسة خاصة بعيدًا عن الجمهور.



أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2022