اعتبر الصحافي سيمون ابو فاضل في صحيفة الديار أن العاملين الداخلي والخارجي يتداخلان في معادلة تشكيل الحكومة بحيث بات قرار التأليف عالقاً بين فكّي كماشة ولكل عامل مسار لا يمكن الخروج منه بسهولة. فالعامل الخارجي يكمن في ضرورة تشكيل حكومة تكتسب تأييداً دولياً لكن أولى الشروط المطلوبة عدم تمدّد محور الممانعة داخلها. أما العامل الداخلي فهو مترابط مع الخارجي حيث يعتبر حزب الله بأن الحكومة هي إحدى جوانب المقاومة التي يخوضها ضد المتآمرين عليه دولياً وإقليمياً وسيكون تمثيله داخلها ردّاً على هؤلاء.


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2022