أعرب الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب،، عن رأيه فيما ستؤول إليه الأزمة الأوكرانية ووضع أوكرانيا مستقبلا في ظل إدارة الرئيس الأمريكي الحالي، جو بايدن.

وقال ترامب متحدثا أمس الجمعة في واوكيشا (ويسكونسن) في تجمع حاشد أمام أنصاره: " في ظل إدارة الرئيس الحالي جو بايدن، فإن الوضع في أوكرانيا سيزداد سوءا"، مضيفا: "لم يكن هذا ليحدث على الإطلاق لو كنت أنا القائد العام".

وفي وقت سابق، أعرب الرئيس السابق ترامب، في تعليقه على تصرفات إدارة بايدن في الوضع حول أوكرانيا، عن رأي مفاده بأن الصراع في أوكرانيا يجب أن ينتهي بإبرام صفقة، ودعا إلى عدم إرسال ملايين الدولارات من المساعدات إلى كييف، منوها بأنه بسبب الإجراءات الأمريكية، يمكن أن يؤدي الصراع في أوكرانيا إلى حرب عالمية ثالثة.

وهاجم ترامب مرة أخرى بايدن، وألقى باللوم على إدارته في التضخم القياسي الذي تشهده البلاد، وهبوط أسواق الأسهم، وارتفاع أسعار الطاقة، وفقدان استقلال الولايات المتحدة في مجال الطاقة.

وأضاف ترامب بحسب ما نقلته وسائل إعلام محلية: "نحن الدولة التي استسلمت في أفغانستان، تاركين وراءنا جنودا قتلى ومواطنين أمريكيين وما قيمته 85 مليار دولار من أفضل المعدات العسكرية في العالم".


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2022