غادرت طائرة من طراز "أوريون" تابعة للقوات الجوية النيوزيلاندية قاعدة أوكلاند صباح اليوم الاثنين متوجهة إلى تونغا التي ضربها تسونامي للمساعدة في تقييم التأثير الأولي على المنطقة.

وجاء في بيان صدر عن قوة الدفاع النيوزيلاندية: "نحن نعمل بجد لنرى كيف يمكننا مساعدة جيراننا في الباسفيك بعد الانفجار البركاني بالقرب من تونغا".

وضربت موجات تسونامي تونغا، السبت الماضي، في أعقاب سلسلة من الانفجارات العنيفة من بركان هانغا-تونغا-هونغا-هاباي تحت الماء، على بعد 65 كم شمال جزيرة تونغاتابو الرئيسية في البلاد.

وصرحت رئيسة الوزراء النيوزيلاندية، جاسيندا أرديرن، للصحفيين، أمس الأحد، بأن الحكومة قدمت مبلغا أوليا قدره 500 ألف دولار نيوزيلندى (340 ألف دولار أمريكي) كمساعدة لتونغا.

وأضافت أرديرن أن كارثة تسونامي كان لها تأثير كبير على جزء من الشاطئ الأمامي لتونغا، حيث انجرفت القوارب والصخور الكبيرة إلى الشاطئ وتضررت المتاجر على طول الساحل.


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2022