منذ 6 سنوات | العالم / أ ف ب

أعلن النائب العام الفرنسي فرنسوا مولنز التعرف على هوية احد منفذي الاعتداء على كنيسة بفرنسا.

وأوضح ان اسمه "عادل كرميش" من مواليد فرنسا، يبلغ من العمر 19 عاما وهو معروف لدى أجهزة الأمن حيث حاول مرتين التوجه إلى سوريا وكان يخضع للمراقبة بسوار الكتروني حين نفذ الاعتداء.

وأوضح مولنز ان كرميش وشخصا آخر لم تكشف هويته، اقتحما كنيسة سانت اتيان دو روفراي مسلحين بسكاكين واحتجزا خمسة أشخاص.

وأوضح النائب العام أن الشرطة لم يكن بإمكانها شن هجوم على الفور بسبب وضع ثلاثة من الرهائن أمام باب الكنيسة.

وأوضح النائب العام أن الشرطة قتلت الشابين "اللذين كانا يحملان عبوتين ناسفتين وهميتين مغطاتين بورق المنيوم".


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2022