منذ 5 أشهر | رياضة / روسيا اليوم

ألمح النجم البرازيلي نيمار، الجمعة، إلى إمكانية اعتزاله اللعب دوليا عقب الإقصاء من مونديال قطر 2022، بعد المباراة المثيرة التي جمعت "سيليساو" بكرواتيا، وانتهت بضربات الترجيح (2-4).

وقال نيمار، بعد انتهاء المباراة بفوز كرواتيا، إنه لا يمكن أن يضمن بنسبة 100% أن يلعب مجددا لمنتخب السيليساو، الذي ودع المونديال من دور ربع نهائي مونديال.

وأوضح لاعب باريس سان جرمان الفرنسي (صاحب ال 30 عاما): "لا أغلق أي أبواب على المنتخب الوطني، لكن أيضا لا أضمن 100% أنني سأعود.. علي التفكير أكثر قليلا حيال الموضوع، حيال ما هو الشيء الصحيح لي وللمنتخب".

وابتعد العرش مرة أخرى عن النجم البرازيلي الذي لطالما عرف عنه أنه وريث بيليه أو روماريو أو رونالدو أو رونالدينيو، غير أن الاخفاق كان نصيب "ني" مرة أخرى في مونديال قطر 2022، بعدما تعرضت أحلامه بمعانقة الكأس المرموقة وبالاقتراب من جائزة الكرة الذهبية، إلى ضربة كبيرة إثر الخسارة أمام كرواتيا بركلات الترجيح يوم أمس الجمعة في ربع النهائي.

وانتهى مونديال 2022 بفشل جديد، بعدما استهله نيمار بشكل صعب، التواء في الكاحل في المباراة الأولى، وسباق مع الزمن للشفاء.

وغاب نيمار عن مباراتين ثم خاض مباراة كوريا الجنوبية في ثمن النهائي وسجل فيها.

وفي مواجهة كرواتيا افتتح نيمار التسجيل معادلا الرقم القياسي لعدد الأهداف مع البرازيل المسجل باسم الأسطورة بيليه (77)، لكن كرواتيا عادلت 1-1 وانتصرت بركلات الترجيح (4-2).


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2023