منذ 3 أشهر | العالم / 24.ae

علقت صحيفة تايمز البريطانية على المؤتمر الصحفي للرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، أمس الأربعاء، قائلة في عدد اليوم الخميس إن "هناك أسباباً جيدة وراء عقد ترامب أول مؤتمر صحفي له منذ ستة أشهر".

ورأت الصحيفة أن "منتقدي ترامب في الإعلام لديهم الكثير من القضايا ويستطيعون توجيه أسئلة محرجة له بشأنها، من بينها تلك القضايا التي تتعلق بملف غير مؤكد وغامض تماماً، والذي يتضمن مزاعم مثيرة بشأن علاقاته بعاهرات في روسيا".

وأشارت الصحيفة إلى أن "الرئيس الأمريكي المنتخب رفض مثل هذه المزاعم واعتبرها أخباراً مختلقة وكذلك فعل الروس".

ورأت الصحيفة أن "على حلفاء أمريكا في الوقت الحالي أن يركزوا على جانبين من جوانب فترة رئاسة ترامب التي ستبدأ قريباً"، وقالت إن "هذين الجانبين واقعيان بشكل لا شك فيه".

وقالت الصحيفة إن "ترامب يعتزم التقارب مع روسيا وإعلان المواجهة مع الطموحات العسكرية والاقتصادية للصين وكل من هذين التوجهين يعني عدولاً جذرياً عن السياسة الخارجية الحالية للولايات المتحدة".

ورأت الصحيفة أنه "آن الأوان للغرب للانشغال بشكل جاد بالتصور بأن هذه استراتيجية مدروسة جيداً، لكي تحدد أمريكا موقفها من جديد في ضوء بقايا آخر قوة عظمى شيوعية، وفي ضوء المصالح المتنامية بشكل متزايد للقوى العظمى الأخرى الصاعدة".



أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2017