قررت امرأة إيطالية أن تستقيل من عملها وتسافر حول العالم مع كلبها، بعد أن شعرت بأن الحياة المادية تستنزفها، وحوّلت سيارتها إلى منزل متنقل لهذا الغرض.


وتعيش مارينا بيرو (25 عاماً) مع كلبها المخلص أودي في سيارتها من طراز رينو كانغو 2011 بخمسة أبواب، وذلك بعد أن حولتها إلى مكان مناسب للعيش، وأنفقت حوالي 600 دولار على تركيب سرير وستائر ومطبخ صغير وبعض المصابيح، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.




واختارت مارينا التي عاشت في بريطانيا 5 سنوات سيارتها للإقامة فيها خلال تنقلها من بلد لآخر، وذلك لأنها تدرك أن وسائل النقل وأماكن الإقامة الأخرى ستكون خارج حدود ميزانيتها، بالإضافة إلى أنها لم ترغب بأن تترك كلبها خلفها.


وعلى المدى الأشهر الماضية زارت مارينا وكلبها العديد من المناطق بما فيها بحيرات فرنسا وشواطىء برايتون، وتمتعت بجولات المشي لمسافات طويلة في إيطاليا، وتخطط لمتابعة السفر قريباً باستخدام مدخراتها وما تستطيع تأمينه من فرص عمل مؤقته ووظائف عن بعد على الإنترنت.




وتعترف مارينا أنها واجهت العديد من الصعوبات خلال أسفارها، فعندما وصلت إلى مدينة ريمس الفرنسية كانت متشوقة لاستكشافها، وتركت سيارتها في أحد الأزقة دون أن تكتب اسم الشارع، واضطرت للتجول عدة ساعات في المدينة لتتمكن من العثور على السيارة.


إلا أن مارينا تؤكد في الوقت نفسه أنها لم تتعرض لأية مشاكل تهدد حياتها الشخصية، وتقول إن التنظيم وحزم الأمتعة المناسبة هو مفتاح سر نجاح أية رحلة، وعلى الرغم من أنها تركت وظيفتها التي تعود عليها براتب ثابت، إلا أنها تشعر الآن بسعادة أكبر بعد أن عرفت المعنى الحقيقي للحياة.








أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2017