منذ شهرين | صحة عامة / الأناضول

كشفت دراسة بريطانية حديثة، أن شرب الخمور، يمكن أن يؤدي إلى تحفيز مناطق بالدماغ، ينتج عنها رغبة شديدة في الأكل بشراهة.

الدراسة أجراها باحثون بمعهد فرانسيس كريك في لندن، ونشرت نتائجها اليوم الأربعاء، في دورية (Nature Communications) العلمية.

ولرصد تأثير شرب الخمر، على الرغبة في تناول الطعام، أخضع فريق البحث مجموعة من الفئران لشرب الخمور لمدة 3 أيام، ووجدوا أنها تأكل أكثر من نظيراتها التي تُركت دون خمر.

وعن السبب في ذلك، توصل علماء إلى أن خلايا المخ لدى الفئران التي تحفز الرغبة في الأكل، يمكن أن ينشطها شرب الخمور إلى جانب الجوع.

وأضافوا أن مكونات مهمة في دوائر التغذية في المخ ينشطها الخمر، وهذا يمكن أن يساعد في تفسير لماذا كثيرًا ما يؤدي الإفراط في تناول الخمور إلى الأكل بشراهة.

وكانت دراسة، كشفت أن استهلاك الكحول يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، حتى بين الأشخاص الذين يشربونه بمعدلات خفيفة يوميًا، كما أنه يؤثر على تطور بنية الدماغ خلال فترة المراهقة والشباب.

ووفقا للمعهد الوطني الأمريكي للتعاطي الكحول والإدمان، فإن الإفراط في شرب الخمر يضر بصحة الإنسان بشدة، وأدى إلى وفاة نحو 3.3 مليون شخص في الولايات المتحدة عام 2012.

وبحسب بيانات منظمة الصحة العالمية، فإن تعاطي الكحول يتسبب في 4% من حالات الوفاة على مستوى العالم سنويًا، كما يعد إدمان الكحول من العوامل التي تهدد بضياع الكثير من سنوات عمر الإنسان جراء المرض والإعاقة، ويشكل التهديد الأكبر لحياة البشر في الدول ذات الدخل المتوسط التي يعيش فيها نحو نصف سكان العالم.


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2017