ذكرت وسائل إعلام بريطانية بأن رجلا بريطانيا يدعى هايدين كروس، الـ20 من عمره، أصبح حاملا، وكروس امرأة قامت بتحويل جنسها، وهو الآن في الشهر الرابع من الحمل.

وقال الشاب للصحافة «إنه وفي كامل وعيه قرر أن ينجب طفلا ولهذا قرر أن يبطئ عملية تغيير الجنس».

هذا وقد حصل على الحيوانات المنوية من أحد الجهات المانحة التي تمكن من التواصل معهم عن طريق «فيس بوك».

وقال أثناء الحديث مع الصحافة: «أنه سوف يصبح أفضل أب لطفله ويعتزم في المستقبل أن يفصح لطفله حقيقة أن والده من المتحولين جنسيا».

وعلى الرغم من معارضة العديد من الأشخاص له، فهو عازم على تحسين صورة المجتمع تجاه هؤلاء الأشخاص.

وبالإضافة إلى الفرحة التي تغمره، اعترف هايدن بأنه يشعر بعدم الارتياح للغاية وذلك بسبب التغيرات الفيزيولوجية التي تطرأ على جسمه، ولكنه أكد أيضا أن هذه المعانات تستحق الحياة الجديدة التي سوف يهديها إلى طفله.


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2017