منذ شهرين | العالم العربي / 24.ae

نفذ تنظيم داعش حكماً بالإعلام على شاب بإلقائه من أعلى مبنى في الموصل، بعد اتهامه بالمثلية الجنسية، وذلك عقب قراءة عناصر التنظيم التهم الموجهة إلى الأسير، وهو شاب في أواخر العشرينيات أو أوائل الثلاثينيات.

وبجسب صحيفة "شفق نيوز" العراقية، التي نقلت الخبر، تظهر الصور الصادمة، التي تداولتها مواقع موالية للتنظيم على مواقع التواصل الاجتماعي إلقاء الشاب من على السطح أمام حشد من الناس.

ويعاقب داعش على المثلية بالإعدام بموجب الحكم الوحشي للجماعة المتطرفة. وفي كثير من الأحيان يتم رجم جثث الأشخاص، الذين أعدموا من قبل المتفرجين.






أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2017