خــاص LIBAN8- كما عوّدنا اللبنانيون على خفة دمهم وابتكاراتهم وإبداعاتهم الفكاهية تعويضا عن أزماتهم الحياتية، فقد تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي دعابة أطلقها أحد المواطنين اللبنانيين عبر حسابه على موقع "فيسبوك" تضمنت النص التالي:

"الشخص المحترم الي حاول يسرق سيارتي اليوم من قدام البيت.. واضطر يكسر الزجاج ويسرق المصاري.. بحب قلك ان تلفونك وقع منك ع الكرسي وهو معي و الفيسبوك تبعك مفتوح وكل تفاصيلك عندي.

خليك رجال ورجع الي أخذتو وتعا إعتذر أحسنلك.

وأخيراً لو سمحت حط ال500$ بظرف بصندوق السياره كلفة تصليح الزجاج.

يا جماعة هذا هو الاكاونت تبعه واللي بيعرفه يبلغه http://www.fb.com/profile.php?  ".

وقي تفاصيل هذه "المزحة"، فحين يتم الضغط على الرابط من قبل أي مستخدم لموقع "فيسبوك،" تلقائيا يتم تحويله إلى صفحته الخاصة ويعتبر هو "السارق". 



أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2017