منذ شهرين | أنت وطفلك / 24.ae

لا تعرف المرأة عن مشاكل الخصوبة حتى تحاول الحمل، وقد تتأخر الفرصة حتى الثلاثينات من العُمر. أحد الأسباب التي تعيق محاولات الإخصاب والحمل هو قصور الغدة الدرقية، ويحدث ذلك نتيجة عدم إنتاج الغدة ما يكفي من هرمون. وينتج عن هذا القصور تأثر عملية الإباضة، فتتوقف أو تضطرب.

تختلف أعراض قصور الغدة الدرقية من شخص لآخر، وعلى الرغم من أن هذه المشكلة لا تحدث للرجال إلا نادراً، إلا أنها تؤثر على خصوبة الرجل أيضاً عند حدوثها.

ومن أعراض قصور الغدة الدرقية الصداع، واكتساب الوزن، والإمساك، وآلام العضلات والمفاصل، واضطراب مواعيد الدورة الشهرية، والتأثر الشديد ببرودة الطقس.

هناك أيضاً مجموعة من العلامات تشير إلى وجود المشكلة، مثل زيادة جفاف وسُمك الجلد، وترقق الشعر.

فإذا كنت تلاحظين بعض أعراض وعلامات قصور الغدة الدرقية عليك استشارة الطبيب للفحص، علماً بأن فحص الغدة الدرقية من الخطوات الأولى التي تتم إذا كانت هناك محاولات حمل دون نجاح.


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2017