قال نائب وزير الخارجية الروسي ألكسندر غروشكو، إنه إذا قررت المفوضية الأوروبية وضع سقف لسعر النفط الروسي، فسيؤدي ذلك فقط إلى مزيد من زعزعة الاستقرار في سوق الطاقة .

وشدد الدبلوماسي الروسي في حديث للصحفيين اليوم، على أن مثل هذا القرار سيضرب جيوب المستهلكين في المقام الأول.

وأضاف نائب الوزير: "نحن ننطلق من أن كل شيء ممكن. بشكل عام، وسعت إجراءات المفوضية الأوروبية فهمنا لآفاق الممكن في العلاقات الدولية، بما في ذلك من حيث التسبب في الأضرار لدول الاتحاد الأوروبي نفسها. لقد قصدوا من العقوبات التي فرضوها إلحاق الضرر بروسيا، لكن تأثيرها الحقيقي أصاب الدول الأخرى، بما في ذلك دول الاتحاد الأوروبي".

وقال غروشكو: "إذا قاموا بتثبيت الأسعار، فسيؤدي ذلك إلى مزيد من زعزعة الاستقرار في أسواق الطاقة، وارتفاع الأسعار، وزيادة التذبذبات- وكل هذا سيؤثر على المستهلكين قبل كل شيء".


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2022