منذ 8 أشهر | أنت وطفلك / وكالات


ليس من السهل أن تعيش مع شخص مكتئب ولكن هذا قد يحدث عندما يكون لديك طفل جديد لأن زوجتك قد تعاني من اكتئاب ما بعد الولادة.

عندما يتعلق الأمر بمساعدة الشريك في التعامل مع الاكتئاب -وخاصة اكتئاب ما بعد الولادة – فإنه يقع على عاتقك مسؤولية كبيرة. فيجب أن تتعامل بحرص وأن تثقف نفسك لأن في بعض الأحيان ما تعتقد أنه قد يساعد ربما يجعل الأمور أسوأ. في حالات اكتئاب ما بعد الولادة، بغض النظر عن مدى صعوبة المحاولة أو مدى حبك لزوجتك، يستغرق التعافي وقتًا أطول مما تتخيل. يجب أن تكون على استعداد للانتظار والصبر. إليك بعض الاقتراحات لأشياء لا تفعلها أثناء مرور زوجتك باكتئاب ما بعد الولادة.


كيف تكون الحياة أثناء اكتئاب ما بعد الولادة؟

أظهرت الأبحاث أن اكتئاب المرأة سوف يتحسن بشكل ملحوظ مع الدعم المستمر من شخص مهم آخر. كلما تظاهرت أن الاكتئاب سيختفي من تلقاء نفسه أو تنكر حدوثه، استغرق تعافيها وقتًا أطول.

يجب أن تأخذ الأمر على محمل الجد لأن دورك له تأثير قوي على نتيجة ما يشعر به كلاكما أكثر مما تعتقد.

يحتاج الأمر إلى وقت ومجهود وصبر كي تتحسن زوجتك وتستقر الأمور في المنزل. وفي الوقت المناسب، ستعود زوجتك -وحياتك – إلى استقرارها.

من المحتمل أن تعرقل أعراض اكتئاب ما بعد الولادة مثل مزاجها وضعفها العاطفي من التواصل معها لذا يجب أن تتحلى بالصبر.


الأشياء الشائع حدوثها أثناء مرور زوجتك باكتئاب ما بعد الولادة

إذا أخبرتها أنك تحبها ... فقد لا تصدقك.

إذا أخبرتها أنها أم جيدة ... فقد تعتقد أنك تقول ذلك فقط لتجعلها تشعر بتحسن.

إذا أخبرتها أنها جميلة ... قد تظن أنك تكذب.

إذا أخبرتها ألا تقلق بشأن أي شيء ... فقد تعتقد أنه ليس لديك أي فكرة عن مدى شعورها بالسوء.

إذا أخبرتها أنك ستعود إلى المنزل مبكرًا لمساعدتها ... فقد تشعر بالذنب.

إذا أخبرتها أن عليك العمل متأخرًا ... فقد تعتقد أنك لا تهتم.



  • ما يمكن قوله للتواصل مع زوجتك أثناء اكتئاب ما بعد الولادة لتجنب سوء التفاهم:
  • أخبرها أنك تعلم أنها تشعر بأحاسيس سلبية.
  • أخبرها أنها سوف تتحسن.
  • أخبرها أنها تفعل كل الأشياء الصحيحة للتحسن (العلاج، الأدوية، إلخ).
  • أخبرها أنها لا تزال تستطيع أن تكون أماً جيدة، حتى لو شعرت بالخوف.
  • أخبرها أنه لا بأس من ارتكاب الأخطاء؛ ليس عليها أن تفعل كل شيء على أكمل وجه.
  • أخبرها أنك تعرف مدى صعوبة الفترة التي تمر بها الآن.
  • أخبرها أنك عل استعدادا لفعل أي شيء تريده لمساعدتها.
  • أخبرها أنك تعلم أنها تبذل قصارى جهدها.
  • أخبرها أنك تحبها.
  • أخبرها أن طفلك سيكون بخير.



  • ما لا يجب قوله أثناء مرور زوجتك باكتئاب ما بعد الولادة:
    • لا تخبرها أنها يجب أن تتخطى هذا.
    • لا تخبرها أنك تعبت من شعورها بهذه الطريقة.
    • لا تخبرها أن هذا يجب أن يكون أسعد وقت في حياتها وأنها يجب ألا تحزن.
    • لا تخبرها أنك أحببتها بشكل أفضل كما كانت من قبل.
    • لا تخبرها أنها ستتجاوز هذا.
    • لا تخبرها أنها ستشعر بالتحسن إذا فعلت شيئا ما أو لم تفعله.
    • لا تخبرها أنها يجب أن تفقد الوزن، أو تصبغ شعرها، أو تشتري ملابس جديدة، وما إلى ذلك.
    • لا تخبرها أن كل الأمهات الجدد يشعرن بهذه الطريقة.
    • لا تقل لها هذه مجرد مرحلة.
    • لا تخبرها أنها يجب أن تمر بهذه المرحلة لأنها هي من أرادت طفلاً.
    • لا تخبرها أنك تعلم أنها قوية بما يكفي لتجاوز هذا الأمر بمفردها ولا تحتاج إلى مساعدة.


    • أشياء عملية يمكنك القيام بها لمساعدة زوجتك أثناء اكتئاب ما بعد الولادة
      • المساعدة في المنزل.
      • ضع حدودًا مع الأصدقاء والعائلة.
      • تلقي المكالمات والرسائل كي تخفف عنها العبء.
      • مرافقتها في مواعيد الطبيب.
      • ثقف نفسك حول اكتئاب ما بعد الولادة. 
      • اكتب مخاوفك وأسئلتك وناقشها مع طبيبها أو معالجها.
      • ضع قائمة بالأشياء التي قد توفر لها متنفسًا بحيث يمكنكما الرجوع إليها عندما تحتاج إلى استراحة.
      • أهم شيء يجب أن تفعله للمساعدة هو أن تكون معها فقط. اجلس معها دون تلفزيون، هاتف، أطفال، التحدث عن الفواتير، فقط أنت وهي. دعها تعرف أنك موجود ومهتم بها. ليس من السهل دائمًا القيام بذلك، خاصةً مع شخص يبدو حزينًا جدًا، ولكن يمكنك البدء بخمس دقائق في اليوم.
      • اتصل بها من العمل لتظهر اهتمامك وأنها في بالك دائمًا.
      • اسألها عما إذا كان هناك أي شيء يمكنك القيام به للمساعدة.
      • انظر في عينيها عندما تتحدث معك.
      • شجعها على الحصول على أكبر قدر ممكن من الراحة.
      • تدخل للمساعدة حتى تحصل على قسط من النوم دون انقطاع.
      • حاول أن تجد بعض الوقت لقضائه معها دون أي مصادر إلهاء أخرى.
      • اتصل بصديق واطلب الدعم أو تحدث معه إذا شعرت بالضغط.
      • استمع اليها.
      • كن صبورا.

      • تذكر هذه الأشياء أثناء التعامل مع زوجتك أثناء اكتئاب ما بعد الولادة:
      • حاول تأجيل أي قرارات مهمة إلى ما بعد أن تشعر بالتحسن وتتعافى من اكتئاب ما بعد الولادة.
      • سيكون هناك قرارات كثيرة متعلقة برعاية الأطفال والعمل والرضاعة الطبيعية وما إلى ذلك، ساعدها على حل هذا الأمر من خلال مناقشة إيجابيات وسلبيات كل قرار.
      • بعض الأشياء التي تعتقد أنها يجب أن تفعلها الآن لتشعر بالتحسن، قد لا تنجح.
      • بعض الأشياء التي جعلتها تشعر بالرضا والسعادة في السابق، قد لا يكون لها نفس التأثير في هذا الوقت، حتى لو مؤقتًا.

  • (Psychology Today)

أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2022