منذ شهرين | صحة جنسية / وكالات

في الزواج يمر الثنائي ببعض الصعوبات والمشكلات التي قد تؤدي الى اضطراب العلاقة الزوجية وأحيانًا قد تهددها. الا أنه اذا حافظ كلاهما على الروابط التي كانت تجمعهما في بداية حبهما بالإضافة الى القناعة بأنه مهما ازدادت هذه الصعوبات فإنّ الحبّ أقوى منها كلها فلا خوف على هذه العلاقة.

لكن اذا لم يعد الزوج يؤمن بهذه الروابط ولم يعد يريد ان يعيش مع زوجته او لم يعد يحبها فتسقط كل هذه الرهانات وستنتهي هذه العلاقة بالإنفصال او بدخول امرأة أخرى الى حياته. واذا كنت تشكين في نوايا زوجك عزيزتي، فاكتشفي معنا التصرفات التي تشير الى أنه لم يعد يريدك في هذا المقال.

يلومك باستمرار ولا يحترمك: إن لومه لك باستمرار على أي أمر يحدث في المنزل او مع الأطفال وشجاره معك على المواضيع نفسها وعدم احترامه لك، من بين الأمور التي تدل على أنه لم يعد يكترث للعلاقة.

يفضل الجلوس بمفرده: اما إذا كان يفضل الإنفراد بنفسه دائمًا ويتفادى الجلوس معك او مقابلتك فإذًا عليك تدارك الوضع لأنه ربما لم يعد يهتم لعلاقتكما او يفكر في الإنفصال.

لا يحرّك ساكنًا في سبيل العلاقة: عندما تجدين أن علاقتكما لا تتطوّر في الوقت الذي قمت فيه بكل ما بوسعك لإنقاذها لكنه لا يقوم بالمثل فقد يكون هذا التغيير مؤشر واضح لنيته بالإنفصال.

لم يعد يريد ممارسة العلاقة الحميمة: وأخيرًا، عندما يتهرب من ممارسة العلاقة الحميمة دائمًا وفي أي وقت فعليك التحرك على الفور عزيزتي لأن علاقتكما في خطر!


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2017