ترجمة LIBAN8 - لا يخفى المرشح للرئاسة الأميركية دونالد ترامب الضغينة التي يحملها ضد منافسته هيلاري كلينتون، فقد طلب بأن يتم إقصائها وسجنها بتهمة الفساد. كما أنه أشار أكثر من مرة إلى احتمال تزوير الانتخابات محضرا نفسه للخسارة.

ويبدو أن جمهور ترامب يشاركه الرأي والمشاعر حيال كلينتون، فقد قال أحد الداعمين لترامب أنه في حال فوز كلينتون سيحصل انقلاب أو ثورة أكيدة.

وأضاف أنه يشعر أن من مسؤوليته التصرف لمنع كلينتون من استلام منصبها، لذا فهو قد يفعل أي شيء حتى لو اضطر أن يكون "وطنيا" في اشارة له لاستعداده لاغتيالها وخسارة حياته.

وتبقى الأمور متشنجة في ظل اقتراب موعد الانتخابات في حين ان الاستخبارات الأميركية تتعامل مع هذه التهديدات بشكل جدي حسب ما ذكر موقع الاندبندنت.


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2017